طنان يشعر بالوحدة ويفكر في الاعتزال مبكراً ..

طنان يشعر بالوحدة ويفكر في الاعتزال مبكراً ..

عبّر سبورت  

بعد ساعات من إجرائه مقابلةً إعلامية وتخوفه من الإصابات.. وقع لاعب لاس بالماس ومنتخب المغرب، أسامة طنان، ضحيةً لإصابة جديدة في مباراة اليوم من الليجا أمام فياريال.
واضطر الجناح المغربي لمغادرة الملعب مبكراً في الدقيقة الثالثة، حيث شعر بآلام حادة في أربطة الركبة، ما يُشير إلى تجدد الإصابة التي أبعدته عن الملاعب لفترة طويلة جداً.
وقال طنان قبل مواجهة فياريال: “لا أعلم إن كنت سألعب في لاس بالماس حتى نهاية الموسم، لكنني اخترت الليجا لأنني مُعجب بها. ألعب أحياناً كثيرة بآلام الإصابة أو المرض”
وأضاف “يمكن القول أن بدايتي هنا كانت قاسية. من الصعب أن تُحس أنك في بيتك وأنت تعيش وحيداً، ليس لديك زوجة ولا أطفال. حتى عائلتي تعيش في أمستردام، واللغة الإسبانية تُشكل عائقاً إضافياً بالنسبة  لي…”
وأنهى حديثه قبل تعرضه للإصابة مجدداً “بعد نهاية مباراتنا ضد سيلتا فيجو، قلت في نفسي أنني لا أريد الاستمرار في لعب كرة القدم. قررت عدم الخروج من البحث وعدم التحدث إلى أحد. دون نفاق، يمكنني القول أنني محبط قليلاً في الوقت الراهن.”
يُشار أن إصابة أسامة طنان تدعو للقلق في انتظار الفحوصات الطبية التي سيُجريها غداً للتأكد من خطورتها ومدة غيابه عن الملاعب.
Loading...

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.