السلطات الإيفوارية.. لن نقدم اي تسهيلات أو تنازلات للجماهير المغربية

أشارت صحيفة “كواسي” الإيفوارية اليوم الجمعة أن السلطات المحلية قررت معاملة المغاربة بـ”المثل”، كما حدث في مباراة الذهاب والتي انتهت بالتعادل السلبي (12 نوفمبر 2016).
وصرح رئيس اللجنة الوطنية لدعم الفيلة، بارفي كواسي، عن الترتيبات التي سيتم اتباعها أثناء استقبال مباراة ساحل العاج والمغرب “في مباراة الذهاب، حصلنا من المغاربة على 200 تذكرة للإيفواريين، وفي ملعب يتسع لـ60 ألف مشجع”
وأضاف “حتى نرد لهم ما فعلوه معنا، قررنا في أبيدجان أن يحصل المغاربة على 201 مقعد في المدرجات”.
يُشار أن أعداداً غفيرة من الشعب المغربي متحمسة للذهاب إلى أبيدجان لحضور المباراة الحاسمة يوم 11 نوفمبر، لحساب الجولة الأخيرة من التصفيات المؤهلة إلى كأس العالم 2018.

Loading...

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.